مقالات طبية متنوعة

دقق النظر..و ستجد جمالاً في كل شيء

قضم الأظافر مثالاً

أولاً وقبل كل شيء دعونا نتفق أنَّ مقالَنا هذا لا يعني أبداً أننا نشجع على تبني هذه العادة أو إهمالها دون محاولة علاجها…بَيْدَ أننا وجدنا في الجديد من الأبحاث العلمية ما يثير الإنتباه ويدعونا أنْ نُشرككم معنا في محاولة فهم هذه القضية: قضم الأظافر وعلاقتها بالحالة النفسية؟

إن النظرة الكلاسيكية لقضم الأظافر هي أن الطفل الذي يقضم أظافره هو طفل عصبي للغاية، خذ مثلاً ما ذكره جريفيث عام  ١٩١٩

“قضم الاظافر يلاحَظُ فقط عند الاطفال العصبيين وهي حالةٌ قد تستمر إلى حدٍ ما طوال الحياة ما لم يتم علاجها بقوة. “

 (Griffith, J. P. C, Pediatrics, New York, 1919, Vol. n, p. 285)

غير أن جدلاً علمياً بقي مندلعاً عن حقيقة و وَثاقَة ارتباط هذه العادة بالمشاكل السلوكية و القلق عند المصابين بها، إذ لوحظ أن بعض الأشخاص المصابين بعادة قضم الأظافر يمارسونها نتيجة الملل أو عند القيام بحل مسائل معقدة، دون أن يلاحظ عليهم أي نوع من التوتر أو القلق.

على كل…إليكم الجديدَ في الأبحاث المتعلقة بقضم الأظافر:  حيث تضيف دراسةٌ جديدةٌ تفسيراً جذاباً يقوم على نظرية أن نشود الكمال (Perfectionism) هي الحافز الحقيقي الخفي وراء ظاهرة قضم الأظافر. فقد نشرت مجلة (Journal of Behavior Therapy and Experimental Psychiatry  ) في عددها 46 الصادر في آذار 2015 دراسةً أظهرت أن الأشخاص الذين يمارسون قضم الأظافر يظهرون أنماطَ تخطيطٍ تتميز بمعاييرَ عاليةٍ  من الرغبة في الوصول إلى الأفضل والأكمل قدر الإمكان. إنهم يميلون إلى التخطيط الزائد وعدم الرغبة في الاسترخاء، و بالتالي فإن عادة قضم الأظافر لديهم هي تعبير عن نفاد الصبر، وشعورهم بالملل والإحباط وعدم الرضا، والقلق من عدم إمكانية تحقيق الكمال المنشود. بالطبع فإن الدراسة أشارت إلى أن الميل إلى هذه العادة يعتبر نوعاً من أنواع التكيف السلبي لمتغيرات الحياة، لكن المهم أن هؤلاء الأشخاص يتمثل لديهم التوترُ في قضم الأظافر نتيجةَ سعيهم للكمال و إحراز الأفضل،  والتخطيط المحكم و السلوك المنظم، وعدم القدرة على الإسترخاء أو تحمل الملل. وبالطبع فإن المأمول أن ينعكس هذا إيجابياً على علاج الأشخاص المصابين بعادة قضم الأظافر، عن طريق العلاج السلوكي المعرفي، إذا تمكن المرضى من تعلم التفكير والتصرف بشكل مختلف عندما يتفاقم التوتر، فقد يصبح بإمكانهم إيقاف الرغبة في قضم الأظافر قبل أن تبدأ.

أرأيتم….ثمة قدْرٌمن الجمال في كل شيء…

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى