مقالات طبية متنوعة

‏السكتات الدماغية وبعض النصائح للتعامل معها

د. يزن عابدين

استشاري أمراض صدرية وعناية حثيثة وأمراض السمنة

‏السكتة الدماغية: هي نقص  في تروية  الدم لجزء من الدماغ مما يسبب موت خلايا دماغية ، وذلك يؤدي لحدوث الأعراض العصبية بحسب الجزء المتضرر من الدماغ.

عندما نتحدث عن السكتات الدماغية يجب التمييز بين نوعين أساسيين حسب المسبب و هما؛  السكتات الإفقارية ( Ischemic  Strokes )و هي ببساطة نقص في تروية الدماغ بسبب حدوث انسداد في أحد الأوعية المغذية للدماغ نتيجة جلطة أو خثرة دموية، و هذا النوع هو الأكثر شيوعاً و يشكل ٨٥٪؜ من السكتات الدماغية.

النوع الثاني هو ما يسمى السكتات النزفية ( Hemorrhagic Strokes)  و هنا نقص التروية يكون نتيجة نزيف دموي في جزء من الدماغ. عوامل الخطورة لحدوث السكتات  الدماغية هي ارتفاع ضغط الدم، التدخين، ارتفاع نسبة الدهنيات في الدم ، السكري، بالإضافة إلى عوامل وراثية متعلقة بكلا النوعين.

لذلك ، من أهم النصائح لتجنب حدوث السكتات الدماغية هي السيطرة على تلك العوامل و خصوصاً المحافظة على انتظام ضغط الدم. أعراض السكتة الدماغية تختلف من مريض لآخر  حسب الجزء الدماغي المتضرر و تشمل الصداع ، عدم القدرة على النطق، ضعف مفاجيء في حركة الأطراف عادة ما  تصيب جهة واحدة من الجسم  ، هبوط في جانب من الوجه، و فقدان التوازن, و قد تؤدي السكتات الشديدة لحدوث غيبوبة و قد ينتج عنها موت دماغي.

لذلك ، من النصائح المهمة في التعاطي مع السكتات الدماغية هي التصرف السريع عند ظهور  أي من تلك الأعراض خاصة مع وجود عوامل خطورة من خلال الاتصال بالإسعاف أو التوجه إي أقرب مستشفى متخصص في التعامل مع السكتات الدماغية لأن السكتات الإفقارية ممكن علاجها خلال الساعات الأولى بواسطة أدوية أو تداخلات قد تزيد فرص التعافي بشكل ملحوظ. 

من النصائح الأساسية أيضًا تجنب تناول أي من الأدوية التي تزيد من سيولة الدم كالأسبرين قبل مراجعة المستشفى و أخذ صورة طبقية للدماغ للتأكد من عدم وجود سكتة نزفية لأن تلك الأدوية في هذه الحالة تزيد خطورة النزيف بشكل كبير.

بالإضافة لذلك ،إذا كان المريض يعاني  من السكري ينصح بقياس نسبة السكر بالدم عند حدوث الأعراض لأن هبوط السكر قد يؤدي لأعراض تشابه السكتة الدماغية. 

أخيراً ،  عند حدوث السكتة الدماغية يستجيب الجسم بأن يزداد ضغط الدم الشرياني لزيادة تروية الدماغ ، و من الأخطاء الشائعة أن يتم إعطاء أدوية تخفض ضغط الدم بشكل سريع مما يؤدي لمضاعفات نتيجة نقص التروية.

لذلك ، بخلاف حالات معينة كوجود سكتة نزفية ، ارتفاع الضغط بشكل شديد جداً أو الرغبة بإعطاء مذيبات الخثرة الدموية ، ينصح بمراقبة الضغط و أخذ أدوية المريض الإعتادية خلال ال٢٤ ساعة الأولى من حدوث السكتة الدماغية .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى